PrEsTiGe

GeNeRaL
 
الرئيسيةالبوابهس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 علاج خشونة الركبة والغضاريف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعيد حسن
ربنا يزيدك
ربنا يزيدك
avatar

عدد المساهمات : 70
تاريخ التسجيل : 27/03/2010

مُساهمةموضوع: علاج خشونة الركبة والغضاريف   الخميس 20 مايو 2010, 1:11 pm

خشونة الركبة مرض ينتج عن تآكل الغضاريف الناعمة التى
تغطي سطح المفصل و التى تساعد على نعومة الحركة. حيث
يحدث
ضعف فى تماسك هذه الغضاريف مما يؤدي الى تشقق
سطحها ثم تتآكل
تدريجيا الى أن يصبح سطح العظمة عاريا من الغضاريف
التى
تحميه. و يصاحب هذا التآكل
(الخشونة) إلتهاب فى
الغشاء المبطن للمفصل (الغشاء
السينوفي) المسئول عن
إفراز السائل الذى يساعد على تزييت سطح
المفصل و هذا الإلتهاب يؤدي الى حدوث
إرتشاح (تجمع
الماء)
بالركبة.


أسباب خشونة
(تآكل غضاريف) الركبة:





  • الوراثة: حيث أثبتت عدة دراسات وجود
    عوامل
    وراثيه تساعد على حدوث الخشونة.
  • الوزن الزائد: و هو من
    أهم العوامل التى تؤدي
    الى الخشونه فى مصر و العالم
    العربي و خصوصا فى السيدات. حيث أن الوزن
    الزائد يمثل حملا زائدا على سطح غضاريف المفصل.
  • تقوس الساقين: حيث
    يؤدي ذلك الى حدوث تحميل
    زائد على أجزاء محدده من المفصل.
  • العمر: تزداد الغضاريف ضعفا مع تقدم
    العمر
    و بالتالي تزيد نسبة الخشونة.
  • جنس المريض:
    بعد سن
    الخمسين تزداد نسبة الإصابة بالخشونة فى السيدات
    أكثر من
    الرجال.
  • إصابات الركبة: حدوث إصابات بالركبة
    مثل الكسور
    و حدوث قطع بالأربطة أو الغضاريف الهلاليه يساعد
    على حدوث
    الخشونه.
  • الإجهاد المتكرر للركبة: مثل الإكثار
    من هبوط و صعود
    السلالم و الجلوس لفترات طويلة فى وضع القفرصاء
  • الأمراض الروماتيزمية: مثل الروماتويد
    و النقرس تؤدي الى الخشونة فى الحالات المتأخرة.

أعراض خشونة المفاصل:




  • الألم: وهو الشكوى الأساسية و
    عادة ما يزداد تدريجيا مع تدهور المرض,
    و يكون أكثر مع المجهود مثل صعود السلالم.
    و من المهم تحديد سبب الألم بدقة لوصف العلاج
    المناسب
    له, فقد يكون الألم نتيجة أحد العوامل التالية:

- إلتهاب الغشاء
المبطن للمفصل - وجود قطع بالغضروف
الهلالي
- إحتكاك العظام
ببعضها
- وجود الزوائد العظمية


  • تورم بالركبة: نتيجة التهاب
    الغشاء المبطن
    للمفصل و ووجود
    إرتشاح (مياه)
    بالركبة.

  • نقص مدى حركة المفصل: بحيث
    يصبح المريض غير
    قادر على ثني أو فرد
    الركبه لآخر مدى لها.

التشخيص:


عادة ما يتم تشخيص خشونة
الركبة بالكشف الدقيق
على المريض لتحديد أسباب الألم و درجة تأثر المفصل.
و يكفي عمل أشعات عادية على الركبة للتأكد من صحة
التشخيص و درجة الخشونة حيث تظهر الأشعه وجود ضيق فى
المسافة بين عظام
الركبه نتيجة تآكل الغضاريف بينها و وجود زوائد
عظميه.

و قد يتم اللجوء
للرنين
المغناطيسي

إذا كان هناك شك فى وجود إصابات أخرى بالمفصل
مثل قطع بالغضروف الهلالي. كما قد
يتم اللجوء لبعض تحاليل الدم إذا كان هناك شك فى
وجود
مرض عام مثل الروماتويد.
العلاج:





كان من المتعارف عليه فيما
مضى أن
خشونة الركبة مرض ليس له علاج و أنه أحد اعراض
تقدم
السن. إلا أن هذا المفهوم قد تغير فى السنوات
الأخيرة
بعد أن أصبح فى متناول العلم الحديث علاج معظم
حالات
خشونة الركبة. المهم هو التشخيص السليم لتحديد
سبب الألم
عند المريض, إذ أنه ليس كل من يتقدم فى السن
يعاني
من خشونة الركبة و ليس كل مريض بالخشونة يعاني
من نفس الألم. و
ينقسم علاج خشونة الركبة الى علاج تحفظي (غير
جراحي) و
علاج جراحي.

العلاج التحفظي (الغير
جراحي):





و يتم اللجوء له كعلاج أولي و
خاصة
فى الحالات المبكره من المرض. و يشمل العلاج
التحفظي ما
يلي:

<blockquote dir="rtl">


1)
النوع الأول مواد تساعد على تزييت
سطح الغضاريف
إلا أن هذه الحقن مكلفة و لا
تصلح إلا
للحالات المبكرة و
عادة
ما يكون تأثيرها لفترة عدة شهور فقط.


2) النوع الثاني هو
الكورتيزون
و هي مادة مضادة للإلتهابات
تساعد على
تقليل الألم و لكن لفترة مؤقتة و لا ينصح بها إلا
فى حالات
قليلة جدا على ألا يتم إعطاء أكثر من أربع حقن فى
المفصل
فى العام الواحد.
</blockquote>




  • الكمادات
    الدافئة و الدهانات
    الموضعية.


  • الأدوية: و هي
    تساعد على
    تقليل أعراض المرض حسب حالة المريض و قد تشمل:

<blockquote dir="rtl">



  1. الأدويه
    المسكنة و المضادة
    للألتهابات مثل الأسبرين و الباراسيتامول
    لتقليل الألم و التورم


  2. مواد
    الجلوكوزامين و
    الكوندرويتين سلفات و هى مواد قد تفيد فى
    الحالات
    المبكرة فى تقليل الألم و التورم. و عادة ما
    يحتاج
    العلاج بهذه المواد مدة شهور ليعطي نتائج جيدة.

</blockquote>





س:


هل هناك أدوية تساعد على
إعادة بناء الغضاريف المتآكلة؟






ج :

هناك بعض الأدوية التى قد تساعد على بناء الغضاريف و
لكن تأثيرها محدود و لذا لا
ينصح بها إلا فى بعض حالات الخشونة المبكرة.











س:
هل تناول
الكالسيوم يفيد فى علاج الخشونة؟






ج :
لا يفيد
تناول الكالسيوم فى علاج الخشونة على عكس حالات
هشاشة العظام







  • العلاج الطبيعي :
    و هو مفيد
    لتقليل الألم و تقوية عضلات الركبة و تحسين مدى
    حركة
    المفصل.


العلاج الجراحي:




و يتم اللجوء له
إذا فشل العلاج
التحفظي فى التغلب على أعراض
الخشونة و لاسيما فى الحالات
المتأخرة. و قد يشمل العلاج الجراحي أحد الطرق
التاليه:


إرشادات

عامة لمرضى خشونة
الركبة




  1. إنقاص الوزن هو
    من
    أهم العوامل التى تؤدي إلي تخفيض الأحمال
    على مفصل
    الركبة و بالتالي
    الخشونة لذلك يجب الحد من النشويات و
    السكريات والدهون والإكثار من الخضراوات
    والفاكهة
    وممارسة الرياضة.
  2. تجنب الوقوف لفترات الطويلة والإكثار من صعود
    و نزول
    السلالم لأن ذلك يؤدي إلى زيادة الضغوط على مفصل
    الركبة
    مما يزيد من خشونة الركبة وآلامها.
  3. تجنب ثني مفصل الركبة أكثر من تسعين درجة سواء
    بثنيها
    تحت الكرسي الذي تجلس عليه أو بالجلوس علي كرسي
    منخفض. كما
    يجب تجنب أوضاع الجلوس
    الخاطئة
    مثل تربيع الساقين أو الجلوس في وضع القرفصاء أو
    الجلوس
    علي الأرض أو الجلوس مع ثني الساق أسفل الجسم.
  4. تجنب استخدام الدراجة الثابتة أو المتحركة حيث
    تؤدى
    إلى زيادة الاحتكاك بين أسطح المفصل.
    حاول أيضاً تجنب كل ما يؤدى إلى سماع صوت طرقعة من
    الركبة.
  5. المشي بانتظام يؤدي إلى تحسين حالة الغضاريف
    وأنسجة
    الركبة وتقوية عضلاتها ولكن يجب أن يتم ذلك بدون
    إجهاد
    لمفصل الركبة وفي غير أوقات الألم الشديد وعلى أرض
    مستوية
    رخوة مثل أرضية مضمار ملعب

    النادي أو الحديقة ويفضل ارتداء حذاء رياضي ذو
    بطانة مرنة
    لتمتص الصدمات الناتجه عن
    المشي.
  6. يمكن استخدام
    عكاز
    للاستناد عليها أثناء المشي لتقليل
    الضغوط علي مفصل الركبة حيث يمسك العكاز في اليد
    العكسية
    للركبة المصابة فمثلا عندما يكون هناك خشونة في
    الركبة
    اليمني يمسك العكاز باليد اليسرى.
  7. عند صعود السلم استند بيدك دائما علي سور
    السلم واصعد
    درجة درجة واصعد بالساق السليمة أولا و العكس عند
    النزول (إنزل
    بالساق المصابة أولا).
  8. يجب أداء تمرينات لعضلة
    الفخذ
    الأمامية (العضلة الرباعية)
    لتقويتها وتكون كالتالي :

    • وضع فوطة صغيرة أسفل
      الركبة ثم الضغط عليها بالركبة
      مع شد صابونه الركبة ومشط الرجل لأعلى و
      الاستمرار في
      هذا الوضع لعشر ثوان والاسترخاء لعشر ثوان و
      يكرر
      التمرين عشر مرات.
</li>





  • بمكنك النوم على
    الظهر ثم
    ثني الركبة السليمة خمس وأربعون درجة ثم رفع
    الساق
    الأخرى لنفس مستوى الساق المثنية مع شد مشط
    الرجل لأعلي
    ثم الانتظار في هذا الوضع عشر

    ثوان ثم يتم إنزال الساق و استرخاء عضلاتها
    لعشر ثوان أيضاً ثم
    يكرر
    التمرين ولكن يجب التوقف عن التمرين عندما يكون
    هناك
    ألماً شديداً أو عندما يزيد التمرين الألم بشكل
    كبير.





  • أجلس على الكرسي ومد ساقك ثم ارفعها مستقيمة
    إلي
    مستوي الركبة الأخرى واستمر في هذا الوضع لعشر
    ثوان (أو
    أقل إذا لم تستطع) ثم انزل الساق للأرض وهي
    مستقيمة أيضا.





  • حاول أن تتعلم عادة انقباض واسترخاء العضلة
    الرباعية
    في أي وضع أثناء اليوم حيث أن تكرار تنبيه
    العضلة يزيد
    من قوتها







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
علاج خشونة الركبة والغضاريف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
PrEsTiGe :: المنتديات العامه :: الــــمعـلومــات-
انتقل الى: